اقتباس من مجهول

لقد نضجنا .. للحد الذي أجدنا فيه الإنصات وعدم التدخل، الإنصات الذي يجنبنا الوقوع في جدال لا نجاة منه، ويرهق أرواحنا دون مقابل .